اخر تغريدات تويتر

في خاطري شي_3

من طيبات ابي الطيب

الأرشيف

دبي:

قال المصور السعودي فيصل المالكي أن اختياره ليكون سفيراً لجمعية مكافحة العمى يعود إلى بدء التعاون منذ سنة ونصف مع لجنة مكافحة العمى بالسعودية، وأضاف أن التعاون بدأ بطلبهم صورة منه إلى أن استمر معهم في التعاون التوعوية عبر نشر الرؤى الإيجابية وإرسال أكثر من معنىً مفيد. وتحدث عن أن الجوائز التي حاز عليها وشارك بها كانت تعطيه موقعه من التخصص الذي يمارسه في التصوير الفوتغرافي، غير أنه ومع ازدياد الفوز بالجوائز جعله يعيش تحت ضغطٍ عجيب. مرجعاً الضغط إلى نوع التصوير الذي يقوم به بسبب صعوبته أحياناً وبعده عن الأساليب التجارية.

وأضاف المالكي أن القرار الذي صدر بتنظيم التصوير في السعودية لم ينفذ ولم يفعّل إذ لا يزال المصور السعودي يعاني من الرقابة حين يصور في الشوارع والأماكن من قبل رجل الأمن، ذلك أن رجل الأمن يخاف من الصورة التي تلتقط مغلّباً مبدأ السلامة من دون الالتزام بالنظام. ورأى أن المنع للمصورين يشكٍل موضوعاً مزعجاً للسعوديين.

جاء ذلك أثناء حوار الإعلامي: تركي الدخيل مع “شباب إضاءات” على قناة “العربية” والذي سيبث في الساعة الثانية ظهراً بتوقيت السعودية من يوم الجمعة 14 يونيو ويعاد في يوم الأحد 16 يونيو في الساعة الخامسة مساءً بتوقيت السعودية.

في فقرةٍ أخرى تحدثت المديرة التنفيذية لمؤسسة نور دبي منال تريم عن المؤسسة التي استحدثت كمبادرةٍ من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والتي تهدف إلى مكافحة العمى وجاءت السنة الأولى إيجابيةً للسنة الأولى من عمل المؤسسة. وأضافت أن نشاطها يركز على مكافحة العمى عالمياً وليس فقط في الإمارات ونور دبي تدعم برامج مكافحة العمى في مختلف أنحاء العالم، كما تواصلت المؤسسة مع أكثر من 6 ملايين شخص في العالم، بالإضافة إلى توفير الأدوية والنظارات الطبية لمن يحتاج إليها.

في الفقرة الأخيرة تحدث المخرج محمد سعيد حارب الذي ابتكر المسلسل الكرتوني “فريج” والذي قال أنه تفاءل في البداية بنجاح المسلسل غير أنه لم يتخيّل أن تنجح أمثال هذه البرامج في التلفزيونات المحلية. وأضاف أن المسلسل لم يكن يستهدف الإماراتيين فقط وإنما كانت اللهجة إماراتية غير أنها موجهة للجميع في الخليج والعالم العربي، ورأى أنه راهن على التخصصية في اللغة المحلية بدلاً من “اللهجة البيضاء”.

وقال حارب أنه حرص على فئة السيدات ما بين 18 إلى 45 سنة إذ هي الفئة المستهدفة التي يراهن عليها في المتابعة، غير أن هذا الاستهداف فتح له شرائح أخرى من بينها الرجال والشباب والأطفال إذ سرعان ما دخلوا على خط متابعة المسلسل بكل تفاصيله وحلقاته التي توجه بعض الرسائل الظريفة والمواقف البيتوتية المتنوعة.

اسم البرنامج: شباب إضاءات

مقدم الحلقة: تركي الدخيل

تاريخ الحلقة: 14 يونيو 2013م

ضيوف الحلقة:

فيصل المالكي “المصور السعودي”

منال تريم “المديرة التنفيذية لمؤسسة نور دبي”

محمد سعيد حارب “مخرج مسلسل فريج الكارتوني”

 

تركي الدخيل: أيها الإخوة والأخوات السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وحيَّاكم الله في حلقة جديدة من برنامجكم الأسبوعي (إضاءات)، هذه الحلقة هي (شباب إضاءات) أبدأ بضيفنا لهذه الفقرة وهو المصور السعودي أو الفوتوغرافي السعودي الأستاذ فيصل المالكي حيَّاك الله أستاذ فيصل.

فيصل المالكي: يا هلا وسهلا الله يحييك

تركي الدخيل: أستاذ فيصل خلينا نبدأ الله يسلمك من حيث آخر الأخبار اللي تم تداولها عن حضرتك في الآونة الأخيرة وهي عندما تم اختيارك لتكون سفيراً لجمعية مكافحة العمى، هدف هذا العمل زيادة التوعية بسلامة العين، لدى حضرتك إحصاءات رسمية مهمة ومفيدة منها: أن 80% من حالات الإعاقة البصرية على سبيل المثال في العالم يمكن تجنبها، ما العلاقة بين مهنة فيصل المالكي بوصفه فوتوغرافي مصور سعودي وبين هذه المهمة الجليلة الإنسانية التي تضطلع بها مؤخراً؟

فيصل المالكي: والله هو في البداية كان التعاون بدأ قبل سنة ونصف تقريباً..

تركي الدخيل: مع مين؟

فيصل المالكي: مع لجنة مكافحة العمى في السعودية “لمى” وكان كل المطلوب المشاركة بصورة طلبوا مني المشاركة بصورة لزيادة التوعية بيوم البصر العالمي اللي هو يحصل عالمياً في شهر..

تركي الدخيل: اختاروا الصورة حددوها؟

فيصل المالكي: لا؛ طلبوا أني أصور صورة خاصة للموضوع يكون لها دخل في البصر، الصدمة اللي حصلت لي أنا شخصياً أنه أنا مصور يعني أنا كل شغلي على عيوني ومضطر وانطلب مني أن أوصل رسالة لها علاقة بالناس اللي أقل حظاً مني في عيونهم سواء لإصابات أو بعمى، فأثرت فيني جداً، فيمكن هذه جاءت العلاقة أني أنا مصور..

تركي الدخيل: أثرت فيك العلاقة ها الفكرة بس ولّا الحالات اللي صورتها أثّرت فيك، لا أنا ما صورت حالات بالعكس أنا حاولت أصور شيء إيجابي شوي صورة فيها رسالة عن أهمية البصر الواحد يحب يشوف أولاده يحب يشوف أغلى الناس عليه، بس في نفس الوقت فيها أمن فكانت صعبة شوية من أصعب الصور اللي صورتها في حياتي، بعدما خلصنا الصورة..

تركي الدخيل: أنه كيف تقدم.. هذه الفكرة كانت ولّا الصورة صعبة؟

فيصل المالكي: الفكرة والصورة الاثنين

تركي الدخيل: يعني كيف تصنع صورة تندرج تحت هذه الفكرة.

فيصل المالكي: بالضبط بالضبط، يعني -مثلاً- الفكرة كانت عن أب يلعب مع بنته وهي مغطية عيونه هو ما يقدر يشوفها، تعرف كيف الأب..

تركي الدخيل: وهذه إسبلبتشر صورة فوتغرافية

فيصل المالكي: نعم نعم طبعاً مجازاً هنا أنه هو ما يقدر يشوف ولكن فيها شوية أمل..

تركي الدخيل: هي ما تقدر تشوف ولّا هو اللي ما يقدر يشوف؟

فيصل المالكي: هو اللي ما يقدر يشوف لأنها هي مغطية على عيونه، التحدي كان إذا كان هو مبتسم والصورة سعيدة يمكن الناس ما يأخذوها بجدية، وإذا كانت الصورة حزينة وفيها ألم..

تركي الدخيل: يمكن تعكنن على الناس فما..

فيصل المالكي: بالضبط فحاولنا نعمل..

تركي الدخيل: موازنة

فيصل المالكي: موازنة بين الاثنين، كانت صعبة بس الحمد لله وفقت فيها..

تركي الدخيل: وش طلعتوا فيه؟

فيصل المالكي: صورة إن شاء الله موجودة هي نُشرت..

تركي الدخيل: تسمح لنا نشوف الصورة بعد إذنك نفس الصورة، طيب هذه الصورة أستاذ فيصل هي التي تعتبر أنها أحد التحديات في مسيرتك المهنية

فيصل المالكي: بالضبط

تركي الدخيل: أنه كيف يمكن أن تقدم الرسالة طيب هل تدخّلت -مثلاً- الجمعية جمعية مكافحة العمى..

فيصل المالكي: لا؛ صراحة ما قصروا يعني كان قالوا لي..

تركي الدخيل: يعني في الموضوع تدخّلوا في الموضوع؟

فيصل المالكي: أبداً أبداً، طبعاً كان فيها تفاهم أنه فيه حدود للرسالة أو متطلبات للرسالة أنه نبغى شيء له علاقة بالبصر ولكن ما تدخلوا لا في الفكرة ولا في التنفيذ وما شاء الله عليهم كان رد فعلهم حلو فالحمد لله.

تركي الدخيل: الآن ترى أنه أنت تريد أن تقول للناس تستطيع أن تصل برسالتك للناس من خلال هذه الصورة؟

فيصل المالكي: نعم هو مسألة أنه أكون سفير لهم الآن هي أبعد من الصورة لأن الصورة كانت مجرد بداية اللقاء يعني إن شاء الله الآن أبغى أتحدث عن الإعاقة عن التحسينات اللي ممكن نعملها عشان نتفادى المزيد من الإعاقات البصرية خصوصاً أنه 80% منهم كان يمكن تفاديها أو علاج، وهذا رقم مهول، هذا يمكن أول شيء شدني لهم..

حصلت على لقب “مصور العام” لفئة الفاين آرت من نيويورك

تركي الدخيل: طيب أستاذ فيصل المالكي المصور السعودي حضرتك حققت أهم ألقاب تصويرية في العالم ألقاب مهمة كثيرة، منها -مثلاً- أول مصور عربي يحصل على جائزة لوسي أوسكار التصوير لقب مصور العام لفئة الفاين آرت من نيويورك، مصور العام من كأس العمالقة بلوس أنجلوس، ماستر كاب، ميدالية ذهبية ومراكز أولى في باريس، والنمسا وقطر وغيرها، هل ترى أن الجوائز.. البعض يرى أن الجوائز هناك من يسعى إلى الجوائز.

فيصل المالكي: صح

تركي الدخيل: أنت ترى أنها تتوج المسيرة الفنية ولّا أنها يجب ولّا يمكن أن تدعم مسيرة الفنان وتقدمه للفنان أكثر؟

فيصل المالكي: شوف من ناحية شخصية بحتة يعني أنا كان في كل مرحلة يمكن لي كان للجوائز أو المسابقات سبب لوجودي أو سبب لاشتراكي فيها أو حتى معنى للفوز فيها مثلاً في البداية كانت مجرد بشوف مكاني وين وبشارك مجرد عشان أعرف أنا صوري في مستوى الصور اللي تفوز بالجوائز العالمية..

تركي الدخيل: تسمح لي نخلي وإحنا نتناقش صورك نعرضها على الشاشة

فيصل المالكي: أكيد أكيد بعض المرحلة الأولى هذه اللي هي مجرد بشوف أنا وين لما بدأت أفوز بمسابقات تغير الهدف اللي أبغاه من الاشتراك في المسابقات

تركي الدخيل: يعني فوزك بالجوائز خوفك رفع المستوى  عندك خلاك تضطر إلى أن..

فيصل المالكي: أكيد هو ضغط عجيب لأنه خلاص

تركي الدخيل: ضغط إيجابي ولا سلبي

فيصل المالكي: في البداية كان سلبي لأني ارتبكت أنا فزت في مسابقة في اللوسي مثلاً في نيويورك وأنا ما كملت سنة تصوير يعني كنت لسة غلطاتي أكثر من إصاباتي فارتبكت في البداية، ولكن هذا دفعني أني أحاول أجيب شيء أحسن فكنت ما أرضى بأي شيء هذا كان صعب بس أفادني في الأخير الحمد لله، وبعدها سبب إشتراكي في المسابقات صار لظهور ما أو للنشر في مجلة معينة أو الاشتراك في معرض معين

تركي الدخيل: خليني أسألك سؤال محدد أستاذ فيصل المالكي “المصور السعودي” أنت فزت بمسابقة لأفضل صورة في عام 2012م وش قصة ها المسابقة؟

فيصل المالكي: هذه المجلة مجلة تصوير الأولى في العالم أو الأشهر في العالم لما بدأت التصوير كهواية قبل سبع سنين أو ثمان سنوات

تركي الدخيل: الآن أنت تحولت إلى احتراف

فيصل المالكي: مو رسمي إلى الآن لأنه لسه أشتغل في وظيفتي الأصلية يعني ولكن..

تركي الدخيل: عندك هاجس أن تحترف التصوير

نوع التصوير الذي أمارسه يصعب احترافه

فيصل المالكي: نوع التصوير اللي أنا أصوره صعب احترافه اللي هو الفاين آرت اللي هو ليس تجاري بحت فصعب أن يكون مصدر رزق ولكن الحمد لله يعني سعيد جداً في المرحلة اللي أنا فيها بس اللي قلت بقوله المجلة هذه بالذات أول ما بدأت كهاوٍ مبتدأ جداً كنت أشتري المجلة كل شهر من الرياض أروح المكتبة أشتريها وأقرأ وأتعلم من التبس أو النصائح اللي هي طوال كل شهر وأحاول أطبق، فما حلمت أبداً أن يوم أفوز طبعاً أو أشترك، الحمد لله آخر أربع سنوات فزت بمسابقتهم السنوية ثلاث مرات ونشر لي ثمان صور في المجلة اللي هي كانت أكبر شيء في العالم بالنسبة لي من زمان يعني فالحمد لله

تركي الدخيل: جميل أستاذ فيصل المالكي “المصور السعودي” كتب الأستاذ الدكتور سليمان الهتلان مقالة عنك في (3 أغسطس 2012م) في جريدة الشرق قال فيها: (يتألم فيصل أن أغلب صوره الشهيرة التقطت خارج بلاده. فصوره من بيروت وإسطنبول وأبو ظبي ومدن أوروبية كثيرة تحظى باهتمام عالمي لكنه حزين أن صوره من بلاده، السعودية، هي الأقل حظاً في الانتشار العالمي. أما السبب فليس في المصور أو في ندرة الفرص الذهبية لالتقاط صور يمكن أن تطرق أبواب العالمية. المشكلة أن المصور في السعودية يعاني الأمرين مع منع التصوير في الأماكن العامة)، لا زلتم تعانون من التصوير هذه يعني عمرها خمس عشرة سنة ها الشكوى أو أكثر أنا أذكر خمس عشرة سنة أكيد أنها قبل

فيصل المالكي: صحيح صحيح لا وأصلاً اللي حصل بعد الخمس عشرة سنة أو في العشر سنوات الأخيرة إنه صدر قرار تنظيم التصوير في الأماكن العامة في السعودية من هيئة السياحة ووزارة الداخلية وقرار رسمي ونشر المشكلة إنه..

تركي الدخيل: لم يُنفَّذ

فيصل المالكي: لم يُفعَّل كثيراً

تركي الدخيل: إلى الحين يقولون لك طلع الفيلم هات الفيلم

فيصل المالكي: بالضبط

تركي الدخيل: أم أنك تصور ديجيتل

فيصل المالكي: أنا أصور ديجتل أنا من بدايتي وأنا ديجيتل ولكن هذا ما يمنعهم أن يقولوا طلع الفيلم

تركي الدخيل: هو متعود على القديم يعني

فيصل المالكي: اللي صار إنه للأسف رجل الأمن سواءً اللي في شركة خاصة أو مبنى خاص الأسلم له إنه يقول لك

تركي الدخيل: المنع أسلم

فيصل المالكي: بالضبط

تركي الدخيل: طيب ليش تخوفهم الصورة يا فيصل؟

فيصل المالكي: والله ما أعرف أنا نفسي أعرف كان في البداية يمكن قبل الجوال قبل ما صار كل جوال فيه كاميرا كان ممكن أتفهم إنه..

تركي الدخيل: ما فيه صورة يعني غير متاح

فيصل المالكي: إنه فيه خوف أمني يمكن أو اجتماعي بس الآن بالعكس أنا لما أطلع لك بكاميرا أنا أوضح لك من اللي يمكن يصور بالجوال.

تركي الدخيل: طيب، تعرضت لمضايقات كثيرة فيما يتعلق بمنع التصوير؟

فيصل المالكي: مضايقات لا بس منع منع والمنع مزعجب.

تركي الدخيل: المنع أكثر مضايقة

فيصل المالكي: لا؛ والله أنا سمعت حكايات تهون المنع يعني

تركي الدخيل: آه حكايات لزملاء آخرين مثلاً

فيصل المالكي: إيوه مثلاً مصادرة أجهزة ولكن حالات استثنائية، والحمد لله..

تركي الدخيل: طيب إحنا خصصنا حلقة من (شباب إضاءات) في فترة سابقة يمكن حضرتك أتيح لك الفرصة أنك تشوفها لمصورين سعوديين على السمين، عوض الهمزاني، عبد الله المشرف؛ برأيك إنه هذا المناخ مناخ الإبداع لمصورين سعوديين رغم أحياناً المنع رغم عدم الترحيب رغم عدم احتفاء الجمعيات الرسمية أحياناً أو الجهات الرسمية بالمصورين والعناية بهم إلى ماذا يعود؟

فيصل المالكي: فيه كثرة في الفنانين في كل مكان في العالم فيه طفرة فيه انتشار جميل يمكن الإنترنت ساعد كثيراً حتى أدوات التصوير صارت أرخص وصارت أكثر توفراً، صار كل شخص ممكن يكون مصوراً، سهّلت الموضوع كثير وأخرجت الإبداعات هذه ما شاء الله أنا تقريباً كل يوم أشوف فنانين جديدين سواء مصورين أو رسامين أو خطاطين في السعودية وفيه مستوى عجيب مو طبيعي في السعودية وغير السعودية يعني دايم أسمع كلام عن كثرة المصورين وأنها صارت موضة لكنها موجودة في كل مكان

تركي الدخيل: إيش المشكلة إنه يصير فيه موضة يعني؟

فيصل المالكي: بالضبط بالضبط حتى تركي الدخيل صار مصور الآن

تركي الدخيل: أنا مصور من قبل ما تبدأ تصور بس ما وصلت لاحترافيتك للأسف يعني

فيصل المالكي: ونعم والله ونعم ما شاء الله عليك

تركي الدخيل: متى بديت تصور يا فيصل؟

فيصل المالكي: بديت متأخر صراحة يمكن 2005-2006

تركي الدخيل: كم كان عمرك وقتها؟

فيصل المالكي: أخاف تشيلوني من شباب إضاءات

تركي الدخيل: شباب إضاءات حنا ترى مداخلين إلى الستين وإحنا داخلين ما شاء الله

فيصل المالكي: كنت في تقريباً سبعة وعشرين سنة تخرجت من الجامعة وبدأت وظيفة وبدأت وظيفتي الثانية وأنا..

تركي الدخيل: كنت تتصور إنك تصور باحترافية مثلاً قبل ما تبدأ؟

فيصل المالكي: أبداً

تركي الدخيل: ما الذي دفعك لهذه الهواية؟

فيصل المالكي: كنت بحب أشوف أشياء بشكل مختلف كنت أحس بها مشكلة ما أعرف إنه هذا شيء ممكن أوثّقه كصور أشوف شيء بالمقلوب أشوف شيء معكوس ولا أعرف ليش بس كنت أحب كنت أصورها وأخبي الصور ما أحد يشوفها

تركي الدخيل: ماذا تفكر عندما تريد أن تلتقظ صورة؟ وش تنتظر في صورتك؟

فيصل المالكي: أنا أتمنى الحكاية أتمنى يكون فيه

تركي الدخيل: قصة وراء الصورة الثابتة

فيصل المالكي: قصة أو شيء يخلي الشخص يفكر إيش صار في الصورة أو ليش هذه الصورة وكيف هذه الصورة؟ يمكن هذا أكثر شيء

تركي الدخيل: تعتقد أن الصورة ممكن تغير في الناس؟

فيصل المالكي: أكيد تغير في العالم كمان شوف الصور الإخبارية مثلاً اللي وصلت صور ما كان الحكايات كان ممكن ما نسمع عنها أبداً بس شوفناها عن طريق صورة مثلاً ما يمنع إنه أحياناً يكون الفن إنه التصوير مجرد فن أو شكل جمالي ولكن فيه تصوير مؤثر

تركي الدخيل: في تقدير فيصل المالكي المصور والفوتغرافي السعودي ما الذي جعلك تصل إلى العالمية هل كان عندك هاجس العالمية رغم إنك تقول إني بديت متأخر؟

فيصل المالكي: بصراحة لا أبداً السبب الوحيد اللي قدرت أحدده تماماً هو دعاء الوالدة لأنه أتوقع لو من غير صوري يمكن أفوز الحمد لله، ولكن أنا كنت بشوف مكاني وين

تركي الدخيل: الوالدة كانت حريصة على تنمية الهواية مثلاً

فيصل المالكي: كانت وما زلت

تركي الدخيل: حريصة يعني تدعمك في مشوارك في التصوير

فيصل المالكي: الحمد لله تشجيع أعمى تشجيع لدرجة إنه مهما كان كويس أو ممتاز أو سيء الإنتاج فيه تشجيع الحمد لله

تركي الدخيل: الله يحفظ لك والدتك ويخليلك إياها إن شاء الله وتبقى تشجعك وتفوز في ألقاب أكثر إن شاء الله

فيصل المالكي: الله يخليك

تركي الدخيل: شكراً أستاذ فيصل المالكي على هذا اللقاء

فيصل المالكي: تشرفت والله يا هلا فيك

تركي الدخيل: لا زال في (شباب إضاءات) أيها الإخوة والأخوات بقية، ابقوا معنا حتى نعود إليكم مع ضيفنا الجديد بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

تركي الدخيل: حيَّاكم الله مجدداً أيها الإخوة والأخوات في فقرة جديدة من (شباب إضاءات) ضيفتي في هذه الفقرة هي الدكتورة منال تريم “المديرة التنفيذية لمؤسسة نور دبي” حيَّاك الله يا دكتورة

منال تريم: الله يحييك أهلا وسهلا

تركي الدخيل: دكتورة مؤسسة نور دبي تأسست عام 2010م بقرار من الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، كلمينا وش هي نور دبي؟ شو قصة نور دبي؟

مؤسسة “نور دبي” أُطلقت لمكافحة العمى عالمياً

منال تريم: نور دبي مثلما تفضلت مؤسسة خيرية، أنشأت في 2010م بالفعل لكن هي امتداد من مبادرة شخصية من صاحب السمو الشيخ محمد، مثلما أنتم عارفين الشيخ محمد دايماً عودنا كل سنة يطلق مبادرة خيرية بتخصص مختلف، في 2008م أطلق نور دبي لعلاج أو لمكافحة العمى عالمياً، ففي السنة الأولى كانت النتائج اللي طلعت فيها المبادرة واجد إيجابية، فأتت الفكرة أن فيه إمكانية استمرارها أو أن تكون مستقلة عن الحكومة إنه مؤسسة تتمتع بذاتها، فتم تأسيس في 2010م مؤسسة نور دبي بنفس الفكرة نفس المسمى ولكنها مؤسسة خيرية مستقلة..

تركي الدخيل: بس هي تركز على مكافحة العمى؟

منال تريم: هي من المؤسسات المختصة فقط مكافحة العمى بس عالمياً مش فقط في الإمارات أو في دبي طبعاً مؤسسة نور دبي تشتغل على تخصصات عديدة بس كلها تدعم برامج مكافحة العمى حول العالم

تركي الدخيل: طيب خلينا دكتورة معلش أسألك سؤالاً عشان نظل نحط النقاط على الحروف من 2010 إلى اليوم وإحنا في 2013 في منتصف 2013 تقريباً إذا بقول على سبيل الإنجازات إيش سويتوا؟

منال تريم: يعني إحنا الحمد لله من خلال برامجنا بدأنا إن إحنا نتواصل مع فوق الست ملايين شخص حول العالم

تركي الدخيل: تتواصلوا معهم بأي طريقة؟

منال تريم: عن طريق البرامج اللي إحنا بنؤديها في عندنا برامج علاجي اللي هي توفر العلاج الفوري عن طريق المخيمات المتنقلة مجموعة من الأطباء..

تركي الدخيل: علاج فوري لمن أُصيب بالعمى

منال تريم: بالضبط لمحتاجين العلاج طبعاً العلاج يكون عبارة عن يا إما توفير العمليات الجراحية نقوم بالعمليات الجراحية إما في المخيم نفسه أو في مستشفى قريب من المخيم نقوم، بتوزيع الأدوية ونقوم بتوزيع النظارات الطبية وبنفس الوقت القرى..

تركي الدخيل: النظارات الطبية لمن أصيب بالعمى؟

منال تريم: للمحتاجين

تركي الدخيل: ولّا لمن لم يصل إلى مرحلة العمى؟

منال تريم: لمن لم يصل لمرحلة العمى كل شخص محتاج يعني حتى الساعات نحن في بعض الدول نتطرق للمدرسين أو لطلبة المدارس

تركي الدخيل: يعني جزء أيضاً من اهتماماتكم دكتورة منال تريم “المديرة التنفيذية لمؤسسة نور دبي” إنه من لم يصل إلى مرحلة العمى محاولة يعني مساعدته حتى لا يصل إذا كان عنده إشكالية..

منال تريم: طبعاً وهذا برنامج الوقاية

تركي الدخيل: الوقاية من العمى

منال تريم: بالضبط هذا برنامج الوقاية طبعاً إحنا كبرنامج مختص بالوقاية كان عندنا إشتركنا في برامج عالمية لمكافحة الأمراض المعدية اللي قد تسبب العمى في المستقبل، منها العمى النهري والتراخوما اللي هي الرمد اللي كنا نسويه إن احنا نروح للدول اللي متواجد فيها الأمراض وندخل في البرامج الوقاية منها طبعاً في..

تركي الدخيل: ما أكثر الدول المصابة به؟

منال تريم: عندك العمى النهري غالباً في إفريقيا، فيه في جنوب أمريكا بس هذه الدول قريبة لأنها تمحي ها المرض منها، الدول الإفريقة إحنا قمنا بها البرنامج في مالي في أثيوبيا في الكاميرون في أوغندا، وهذا برنامج راح يستمر يمكن بعد زيادة عشرة سنين لغاية ما نقدر نعلن إن واحدة من هاي الدول فعلاً وصلت لمرحلة إن هي خارج الخطر، بالنسبة للتراخوما فيه دول عديدة منها إثيوبيا منها في الدول الخليجية عندنا في اليمن يعني طبعاً الإمارات والسعودية وعمان وقطر ها الدول حتى الكويت كلها خالية من التراخوما، لكن بعدْ فيه أماكن في اليمن فيها ها المرض وهي أقرب الدول..

تركي الدخيل: باكستان ما فيها تراخوما؟

منال تريم: لا طبعاً فيها بس أنا لما ذكرت لك اليمن على أساس قريبة من دولنا، فنحن نركز على التوعية وعلى علاج مسببات العمى للي يتصابون بالتراخوما

تركي الدخيل: أكيد إنه حضرتك سافرت إلى العديد من الدول اللي ما كنت تتوقعي قبل ما تصيري مديرة تنفيذية لنور دبي إنك بتسفري لها

منال تريم: طبعاً

تركي الدخيل: حدثينا عن أغرب القصص اللي مريت فيها أستاذة دكتورة منال تريم “المديرة التنفيذية لنور دبي”.

منال تريم: والله أنا مريت على دول ما كنت عارفه أنها موجودة يعني

تركي الدخيل: مثل؟

منال تريم: وجادوكو مثلاً

تركي الدخيل: فيه دولة اسمها وجادوكو

منال تريم: لا هي عاصمة عاصمة بركينا فاسو اللي خلينا نروح لبركينا فاسو طبعاً المسببات العمى فيها كثير عالية دولة فقيرة بس أنا أتذكر في 2009م كنا مسافرين لإجراء مخيم في النيجر ففي الراجعة صارت عندنا مشاكل نحنا لما نرجع نرجع عن طريق نيجيريا لازم نعبر الحدود فكان فيه منع عند الحدود فاضطرينا إن إحنا نسوق اتناشر ساعة للعاصمة ومن هناك ناخذ طيارة على أساس رايحين المغرب ومن المغرب نرجع دبي، فطبعاً الطيران هناك محلي فنزلنا في منطقة اسمها وجادوكو إحنا ما كان يعني على البال ولا في الحسبان..

تركي الدخيل:  لما تقولين وجدوكو الواحد يحسبها سبة ما أدري أنها اسم مدينة

منال تريم: بالضبط حتى بوريكنافاسو أنا كنت أسمع

تركي الدخيل: يسمع نادرا ًالواحد

منال تريم: نادراً بس وين يسمعها أكثر شيء في هجيك الأيام كان فيه مسرحية لعادل الإمام

تركي الدخيل: من قلة الأسامي

منال تريم: بالضبط، فركب أتذكر في ذاك اليوم ركب شخص واحد معنا في الطيارة وقعد جانبي يعني في الطيارة وبعدين كملنا للمغرب فأنا أقول له أنت من هاي البلد قال لي هيه قلت له أنا ما كنت أعتقد إن فيه بلد اسمها بوركينافاسو فكرتها بس يعني ألفها عادل إمام على أساس إنه يضحك الناس قال لا أختي موجودة ها البلد وأنا وزير التربية والتعليم، فوعدنا إن إحنا نرجع وفعلاً بعد ست شهور رجعنا وسوينا مخيم جداً ناجح في وجادوكو ومن هناك انطلقنا لغانا

تركي الدخيل: ما هي أبرز الآثار اللي تركتها ها الزيارات في نفسك؟

منال تريم: شوف نحن كأطباء نشوف دايماً حالات مرضى وحالات يعني صحية تكون تعبانة

تركي الدخيل: خارجة عن المألوف

منال تريم: بالضبط بس لما تروح لهاي الدول وتشوف المعاناة اللي إحنا نسمع عنها بس لما تشوفها غير لما تسمع عنها أحياناً إحنا نقرأ في الكتب عن مكافحة العمى وعن الإحصائيات اللي موجودة عالمياً وأن ها المناطق فقيرة بس لما تروح وتعيش بينهم إحنا بعض البرامج اللي سويناها كان اسمها “لمحات من نور”، كنا نزور المرضى في بيوتهم قبل العملية وبعد العملية ونصور معاناتهم كيف عايشين مع العمى؟ وكيف تعالجوا؟ وكيف العلاج؟

تركي الدخيل: كم عالجتم من واحد؟

منال تريم: والله هم التوتل كله يعني اجمالي الناس اللي تواصلنا معهم ستة مليون بس لو تبغى تعرف المخيمات..

تركي الدخيل: كم اللي شفوا مثلاً من العمى؟

منال تريم: تقريباً كلهم كلهم تقريباً

تركي الدخيل: كل الستة مليون

مؤسسة “نور دبي” تقدم برامج علاجية ووقائية وتعليمية في البلدان النامية

منال تريم: الحمد لله أيوه إحنا عندنا المخيمات الحين هي اللي توفر العلاج الفوري مثلما قلت لك أنا يجيني شخص مصاب بالعمى أو قد يصاب بالعمى وأنا أعطيه عملية وأعطيه نظارة وأعالجه، المخيمات نحن نقعد فيها عشرة أيام في كل دولة نعالج ما بين خمس آلاف إلى تسعة آلاف شخص مرة واحدة يعني، وبعدين فيه عندنا أطباء يرجعون مرة ثانية عشان يفحصون على الناس يشوفون إذا فيه مضاعفات ولّا لا ويعالجونها، لكن البرامج الثانية اللي لها الحيز الأكبر من عدد الناس اللي إحنا ساعدناهم غالباً تكون الوقاية والتدريب والتعليم وهذه اللي هي العمى النهري والتراخوما

تركي الدخيل: طيب، دكتورة منال تريم بالرغم إنه فيه 82% من المكفوفين تفوق أعمارهم الخمسين سنة لكن هناك انتشار ملحوظ للعمى بين الأطفال أيضاً في تقديرك ما أسباب انتشار العمى بين الأطفال؟

منال تريم: والله أهم الأسباب هي الإصابة بالماء الأبيض، إحنا شوفناها كثير منتشرة في الدول الإفريقية، غالباً بسبب سوء التغذية، الشيء الثاني الأطفال عندهم نقص الفيتامينات مثلاً فيتامين A ممكن يسبب العمى، فيه عندهم مثلاً عندك في إثيوبيا شفنا حالات كثير من الأطفال يصابون بالتراخوما لأن التراخوما مرض معدي أو ينتشر عن طريق اللمس يعني قلة النظافة الشخصية ممكن ينتقل من الأم للابن للأخ.. فتشوف كثير من الأطفال يعانون من الالتهابات اللي تؤدي إلى العمى إذا ما تم علاجها، غير عن الإهمال يعني لما ينصاب طفل لما يحتاج نظارة وما يلبسها ينصاب بعدها بكسل في العين فمو بإهمال من العائلة بس إهمال يعني الوضع اللي هم فيه..

تركي الدخيل: أحياناً قلة موارد..

منال تريم: بالضبط الوضع اللي هم فيه

تركي الدخيل: طيب، ليش في الدول النامية تزيد احتمالية إصابة الإناث بالإعاقة البصرية أكثر من الذكور؟

الإناث أكثر عرضة للإصابة بالإعاقة البصرية من الذكور في الدول النامية

منال تريم: والله لأن هناك الإناث ما يحظون بالفرص للعلاج..

تركي الدخيل: يعني فيه فرص للذكور بس ما فيه فرص للإناث

منال تريم: بالضبط لأن أنت عندك أحياناً لما تروح مثلاً بعطيك مثال في أفريقيا عائلة مكونة من سبعة أشخاص إذا انعمى فيها يعني الابن والبنت، الأولوية تروح للابن ليش؟ لأن العلاج عندهم قد يكلف نقول مثلاً مائة دولار مثل في بوركينافاسو مائة دولار لعملية العين الواحدة دخل العائلة كلها دولارين بالشهر، الحين هو عشان يوفر تكلفة العلاج ياخذ له أشهر فلما يجمعها يعالج الولد

تركي الدخيل: فيقبل بهذا الواقع السيء لأنه لا يستطيع

منال تريم: بالضبط فهذا من الحاجة، الشيء الثاني اللي إحنا شوفناه في دول أسيوية يعني العكس تماماً مش قلة الإمكانية الجهل، يعني لما أنت تدخل بلد ولما تنصاب المرأة أو البنت بالعمى ويعتقدون أن هذا مس من الشيطان أو من الجن ويقفلون عليها ويحرمونها من كل حقوقها حتى من أنها تعيش مع أطفالها تهتم فيهم وتكون مقفول عليها..

تركي الدخيل: وبالتالي تزداد الحالة سوءاً

منال تريم: بالضبط إحنا في ها الدول لما نروح للمخيمات ما ننتظرهم يجونا يعني هاي الدول بالذات إحنا نروح بعد ما نعالج الناس نروح لهم في البيوت ندق عليهم وندخل الغرف نطلع السيدات والبنات اللي مصابات بالأمراض عشان يتعالجون، فهاي هي الطريقة الوحيدة

تركي الدخيل: طيب، دكتورة منال تريم “المديرة التنفيذية لمؤسسة نور دبي” بمناسبة يوم الإبصار العالمي أقامت مؤسسة نور دبي يوم مفتوح في مستشفى مركز فاستيفال ستي للتسوق طاقم طبي تابع لكم في نور دبي قام بتوفير الفحص المجاني للنظر، فحصتوا أكثر من ألفين شخص وثقفتوهم صحياً حول أهمية الاهتمام بنظافة العين، هل هذا يعني -واعذري جهلي في ها السؤال- إنه ممكن يكون أي شخص معرض للعمى؟

مؤسسة “نور دبي” توفر البرامج لكل دولة حسب متطلباتها

منال تريم: طبعاً ممكن الحين أسباب العمى متعددة وحتى لو إحنا ما كنا دولة فقيرة طبعاً إحنا البرامج اللي إحنا نقدمها كل دولة لها برنامج اللي هي تحتاجه يعني مثلاً دولة الإمارات الحمد لله إحنا في خير ونعمة ما بنحتاج مخيمات علاجي؛ لأن الحكومة توفر العلاج بس اللي محتاجينه اللي إحنا نوفره هو دعم للرعاية الصحية الأولية في نطاق مكافحة العمى، طبعاً هذا البرنامج اللي حضرتك ذكرته من 2008م إحنا السنة اللي فاتت بمناسبة اليوم العالمي للإبصار سوينا برنامج بالتعاون مع وزارة الداخلية وشرطة دبي للكشف المبكر على مسببات العمى عند مرضى السكري، لكن الفئة إحنا توصلنا معهم هم نزلاء المنشآت العقاب الإصلاحية على مستوى الإمارات كلها فأدخلنا على السجون الفحص الإلكتروني هو عبر تصوير الشبكية فيوفر عليهم  الجهد ونقل النزلاء من مكان لمكان بس عشان يحصل على موعد طبيب عيون فحطينا الجهاز عندهم في السجن وطبيب العيون يفحص متى ما يكون عنده فرصة يفحص الصور واللي محتاج ينتقل للمستشفى، والباقي ممكن على الكاميرا موجودة كل ثلاث شهور يرجعون ينفحصون مرة ثانية، فهذا كان برنامج جداً ناجح السنة اللي فاتت، وكل سنة إحنا نتواصل

تركي الدخيل: تبحثون عن برنامج جديد للتثقيف و..

منال تريم: بالضبط وفئة جديدة محتاجة للدعم

تركي الدخيل: السؤال إنه حالات العمى الموجودة مثلاً في الإمارات أو في الخليج وهي دول تحظى بحد أدنى من الرعاية الصحية هل هذه مستعصية على العلاج؟

منال تريم: لا مش مستعصية بس مثلما ذكرت لك

تركي الدخيل: يعني فيه عمى ممكن إنه يعالج وفيه عمى ما يمكن يعالج؟

منال تريم: طبعاً أكيد العمى اللي ممكن يعالج يعالج بعد غير عن العمى اللي ممكن أنت يعني توفر له برامج وقاية، وفيه العمى اللي هو الأشياء الوراثية أشياء الإصابات يعني اللي حالياً مش متوفر لها علاج بس إحنا ما نيأس يعني؛ لأن كل داء دواء الحمد لله بس يحتاج شوية جهد لأن الشخص يتوصل للعلاج يبتكره يكتشفه وبعدين يكون متوفر يعني فنحنا نوفر البرامج لكل دولة برنامجها اللي يخدم الحالة اللي هي فيها يعني الوضع اللي هي فيه

تركي الدخيل: جميل، دكتورة منال تريم في رسالتك موقع نور دبي تقولين (في كل مرة يستعد فيها فريق العمل لخوض مهمة أخرى بهدف تحقيق إستراتيجية المؤسسة، أتذكر وجوه جميع المرضى السابقين الذين استطعنا مساعدتهم ولو بالقليل سواء كانوا في أفريقيا، أو آسيا، أو الشرق الأوسط … الخ. كانت رحلاتنا حول العالم دافعا للمزيد من العطاء حيث تفتحت أعيننا ومنحتنا تجارب ولحظات لن ننساها مدى العمر، لحظات من البهجة والوفاء والدهشة والبكاء). في تقديرك وأنت تمارسين تخصصك في عمل خيري هل تعتقدين دكتورة منال أن العمل الخيري مؤلم ويزرع الإيجابية في النفس في نفس الوقت ولّا ممكن يضع الإنسان على سلبيات يعاني منها الإنسان؟

تركي الدخيل: شوف عمر العمل الإنساني والعمل الخيري ما كان لا مؤلم ولا أي سلبيات بالعكس يعني مهما كنا إحنا تقدمنا في العلم وفي الازدهار إلا تلاقي يعني الشخص لازم يرجع شوية ويحس بمعاناة الناس الثانيين فأحسن طريقة أن الواحد يتعلم من معاناة غيره بأنه يعيش وضعهم، يعني أنا لما ذكرت لك إن نحنا نتذكر وجوهم هذولي الناس عشنا معهم عشرة  أيام صح بس عشنا معاناتهم يعني نحنا عشنا في وضع ما فيه كهرباء ما فيه ماي كنا ندخل بيوتهم ناكل من أكلهم نقعد مع أهلم نشوف وضعهم نشوف كيف عايشين، فعشنا الحياة اللي هم عيشينها ولو كانت لفترة بسيطة بس يعني ما تنساها يعني هاي لحظات مهما شرحت لك ما راح تقدر نحس باللي نحنا نشعر فيه وكل دولة غير عن الثانية كل قرية غير عن الثانية

تركي الدخيل: طبيعة الحال اللي يجرب غير اللي ما يجرب

منال تريم: بالضبط فهذا مش بس للأطباء، يعني الأطباء هذا مهم لأن يحسون بفائدة الأعمال اللي هم قاعدين يقدمونها لكن أي شخص..

تركي الدخيل: الأطباء اللي عندكم تقبلون تبرع الأطباء للعمل معكم

منال تريم: طبعاً معظم اللي نحنا معنا متبرعين نحنا نأخذ أطباء معنا ممرضين معنا فنيين بصريات معنا بعض طاقم إعلامي ينتقلون معنا، إحنا عندنا مخيم في غانا بعد شهر إن شاء الله واخدين معنا مصورين مثلاً لأن الصورة هي اللي تنقل ولو جزء بسيط من مشاعر الناس للناس اللي هنيه

تركي الدخيل: مين اللي يمول المؤسسة فقط أنتم على الدعم الحكومي أو دعم الشيخ محمد؟

منال تريم: لا؛ هذا كان في المبادرة المؤسسة الحين إحنا نقبل التبرعات من كل الجهات والحمد لله أهل الخير في الإمارات وفي الخليج ما يقصرون وما تواجهتنا من يوم ما تأسست المؤسسة ما قد واجهتنا

تركي الدخيل: أزمة مالية

منال تريم: أزمة مالية الحمد لله مع أن العالم كله مر بها الأزمة المالية وقت ما تأسسنا نحنا من 2008 ما نحنا ما عانينا منها

تركي الدخيل: دكتورة منال تريم شكراً لك على هذا الوقت

منال تريم: العفو الله يسلمك شكراً لاهتمامكم

تركي الدخيل: شكراً لك، لا زال في شباب إضاءات بقية ابقوا معنا حتى ننتقل إلى ضيف جديد إلى هناك.

[فاصل إعلاني]

تركي الدخيل: حيَّاكم الله مجدداً في (إضاءات)، ضيفي في هذه الفقرة من (شباب إضاءات) هو الأستاذ محمد سعيد حارب مبتكر ومخرج مسلسل فريج الكارتوني حيَّاك الله يا أستاذ محمد

محمد سعيد حارب: الله يحييك شكراً على الاستضافة أبو عبد الله

تركي الدخيل: الله يسلمك، أستاذ محمد أول ما يذكر مسلسل فريج طبعاً يأتي نجاح مختلف هل تفاجأت بنجاح فريج؟

محمد سعيد حارب: والله أنا أولاً تفاءلت بنجاح فريج ولكن ما كنت أعرف إذا المناخ الإعلامي مهيأ لمثل هذه البرامج؛ لأن كنا معتادين على أشكال أو أنماط معينة من البرامج فلما أنتجت المسلسل وظهرت الحلقة الأولى وكانت عندي معايا وأشوف يعني في نظري كانت حلوة لكن ما أعرف إذا ذوقي وذوق الإمارتيين أو الخلجيين بصفة عامة..

تركي الدخيل: يناسب قصدك الذائقة العربية مثلاً؟

محمد سعيد حارب: الذائقة العربية هل الوقت مناسب؟ هل المواضيع مناسبة؟ هل الفئة..؟

تركي الدخيل: أنت كنت أول شيء تستهدف بس الإماراتيين؟

محمد سعيد حارب: صراحةً بدايةً أنا حبيت أعمل مسلسل إماراتي بلهجة إماراتية بحتة وكثير من الناس طبعاً في الإعلام وفي التسويق حتى الإعلامي قالوا لي يعني عشان تاخذ أنت شريحة أكبر والناس لازم تخلي لهجتك بيضة، وأنا كنت مع التخصيصية وقلت هذه تجربة حتى أنا ما استقلت من وظيفتي

تركي الدخيل: من هو قال إنه لهجتني ما ببيضة؟

محمد سعيد حارب: لهجتنا لا نحنا قح الإماراتي شوية بعد متعمقين فيه ولكن مع التخصصية هذه نجح المسلسل؛ لأن الناس تبحث عن التعمق هذا

تركي الدخيل: التوجه في العالم كله بالميديا للمحليين

محمد سعيد حارب: صح

تركي الدخيل: خلينا نشوف بعد إذنك ها المقطع من فريج، طيب أستاذ محمد حرصت في صناعة كاركترات أو شخصيات فريج أنك تغطي كل الفئات المختلفة اللي موجودة في الإمارات من خلال الشخصيات اللي تطلع في فريج؟

مسلسل “فريج” كان يستهدف فئة السيدات، ولكن شعبيته وصلت إلى كل فئات المجتمع

محمد سعيد حارب: والله شوف الفئة المستهدفة كتابياً هي طبعاً فئة السيدات ما بين ثمانية عشر إلى يعني وطالع خمسة وثلاثين خمسة وأربعين سنة

تركي الدخيل: هذا أول ما بديتم اكتشفتم إنكم استهدفتم ما شاء الله كل الناس

محمد سعيد حارب: وبعدين اكتشفنا أن العجايز حبونا لأن المسلسل عنهم والفئة المستهدفة الحمد لله قدرنا نغطيها واكتشفنا أن الأطفال بعدْ متعلقين لأنه كارتون فصعب يكون عندك أنت برنامج محبوب من جميع الفئات ونادر يكون فيه مسلسل يغطي فئة ضخمة

تركي الدخيل: أحرجكم هذا النجاح؟

محمد سعيد حارب: والله كان صعب جداً لأن في السنوات اللي تلتها كنا عاملين الحلقات كأنها بوكيه يعني كل حلقة مختلفة وتخاطب فئة مختلفة عشان نقدر نرضى كل الناس كلهم، وحسينا أن من واجبنا إن إحنا نتكلم للأطفال في حلقات معينة نتكلم عن التراث في حلقات معينة ونتكلم عن الكوميديا والفنتازيا في حلقات أخرى لأن مهما كان هذا كارتون

تركي الدخيل: وصلت محمد سعيد حارب أنت وصلت للمشاهد الإماراتي للمشاهد الخليجي وصلت للمشاهد العربي؟

محمد سعيد حارب: أتمنى يعني أنا أعرف أن فيه ناس في مصر بيشوفوا المسلسل ومغتربين كثيرين في أوروبا يبعثونا مساجات يعني إحنا اشتقنا لفريج، ما نفهم لغتكم ولكن نسأل وهذا أهم شيء يعني شوف فيه كثير من الناس ما يفهمون لهجتنا ولكن مصطلحاتنا تخلي الواحد يسأل عن هذا الشيء، وحتى في جيل الشباب نحن جيلنا والجيل اللي أصغر منا فيه كثير منا ما يعرفون..

تركي الدخيل: تحافظون على اللهجة المحلية، طيب ما تفكرون مثلاً إنه من خلال موقع فريج تشرحون بعض الكلمات معاني مفردات مثلاً؟

مسلسل “فريج” أصبح ظاهرة ثقافية

محمد سعيد حارب: والله فكرة ليش لا يعني نحن خلينا نغطي لهجتنا العربية الصحيحة يعني الفصحى قبل أن ندخل في العامية ونصلحها خلينا نصلح الرئيسي

تركي الدخيل: طيب كتبت على موقعك محمد سعيد حارب “مبتكر ومخرج مسلسل فريج الكارتوني” في شهر سبتمر 2006 تم بث أولى حلقات مسلسل فريج ليحظى بالإعجاب الفوري والتقدير الرفيع من قبل جمهور والنقاد، أصبحت شخصيات المسلسل الرئيسية تتمتع بمرتبة الأبطال القوميين، وأصبح البرنامج ظاهرة ثقافية رائعة واجتاحت حمى مسلسل فريج جميع أرجاء المنطقة، وفي تصويت عام اختار الجمهور المسلسل كأفضل برامج العام، وحاز محمد تكريماً رفيع المستوى من سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الذي أنعم عليه بلقب شخصية العام الشابة، كما حظي الموسم الأول من مسلسل فريج بشهرة عالمية عندما فاز بجائزة الدولة  الخاصة في مهرجان هامبورج لأفلام التحريك، هل فريج صناعة إماراتية كاملة؟

محمد سعيد حارب: لا؛ طبعاً ما فيه منتج في أصلاً صناعة محلية كاملة أنا بعطيك مثال برج خليفة يعني اللي صمم البرج مش إماراتي ولكن روح البرج ومعنى البرج وقيمة البرج ومن صرف على هذا البرج ورمز البرج هذا إماراتي ومن بنى البرج ليس إماراتي ولكن فيلم سيد الخواتم فيلم أمريكي ينسب إلى أمريكا ولكن مخرجه نيوزلندي وتم صناعته في نيوزلندا، قصة الدولة ومن وين وكيف.. المهم الفكر إماراتي وطبعاً التثقيف إماراتي وهذا الأهم من صنعه؟ كيف صُنع؟ الآن ما شاء الله فريج يصنع في ثلاث دول يعني التتر يصنع في دولة

تركي الدخيل: وين؟

محمد سعيد حارب: التتر في فرنسا، والإنتاج الرئيسي في سنغافورة..

تركي الدخيل: وش التتر على فكرة؟

محمد سعيد حارب: التتر هو..

تركي الدخيل: بداية

محمد سعيد حارب: البداية والنهاية

تركي الدخيل: الإعلاميين يعرفون التتر بس المشاهدين ما يعرفون التتر

محمد سعيد حارب: أنا يا ريتني ما أعرف التتر يتعب، ولكن يعني المنتج عالمي

تركي الدخيل: طيب هذا التتر يصنع في فرنسا

محمد سعيد حارب: نعم والمسلسل محتواه الأنيميشن يصنع في سنغافورة ومرحلة ما قبل الإنتاج وما بعد الإنتاج يتم صناعتها في دبي، وما شاء الله الجنسيات اللي تشتغل حتى في المسلسل يعني خليط من الجنسيات

تركي الدخيل: طيب حضرتك حصدت أستاذ محمد سعيد حارب جوائز كثيرة برأيك من خدم الآخر، هل صنع فريج محمد سعيد حارب أم أن محمد سعيد حارب صنع فريج؟

محمد سعيد حارب: بدايةً أبو عبد الله أنا كنت من الناس اللي كنت حريص أن يظهر اسم محمد سعيد حارب مع اسم المسلسل؛ لأن إذا أنا بدخل في مسيرة معينة وأتمنى أن تكون هذه المسيرة ناجحة أتمنى غيري يتعلمون من مسيرتي أنا ويتعلمون من شخص اسمه محمد سعيد حارب من أخطائه ومن إصاباتي كثير من المخرجين الخليجيين للأسف اسمهم ما يلمع كثر ما تلمع أعمالهم، ولا يرجعون ويقدمون مثلاً ورشات مع الجامعة يرحون زيارات..

تركي الدخيل: وحضرتك تسوي ورشات في الجامعة؟

محمد سعيد حارب: أنا تقريباً كل شهر يعني في دولة خليجية يتم استدعائي لشرح قصتي؛ لأن هي مش قصة صناعة قصة أمل أن أنت ممكن في يوم من الأيام..

تركي الدخيل: متى نشأ الأمل عندك؟

محمد سعيد حارب: والله شوف الأمل نشأ في عام 2003 عندما يعني أخذ مدير العام آنذاك في مدينة دبي للإعلام كنت أشتغل في المدينة جيرانكم يعني وشاف الرسمة شاف رسمة أم سعيد على ورقة وقال لي شو هذا؟ قلت له هاي شخصيات أنا ابتكرتها قال لي ليش ما عملتها كارتون قلت والله ما حد..

تركي الدخيل: هذا من هو؟

محمد سعيد حارب: الأستاذ عبد الحميد جمعة هو طبعاً الحين مدير مهرجان دبي السينمائي الدولي وصوت أغا في مسلسل فريج يعني شوف مدير رفيع المستوى ولكن..

تركي الدخيل: بس أنه لم يتكبر

محمد سعيد حارب: طبعاً وهذا الجميل فيه لأن هذا الإنسان يعني رأى في هذه الورقة قصة نجاح، وطبعاً فيه كثير من الناس ساهموا في إنجاح هذا العمل.

تركي الدخيل: طيب، قال لك عبد الحميد جمعة ليش ما تحوّله إلى كارتون؟

محمد سعيد حارب: وقال لي روح استخدم اسم المؤسسة اللي هي مدينة دبي للإعلام المنطقة الحرة هذه وروح لجميع الاستديوهات اللي فيها واسألهم من يعمل كارتون، ورحت وفعلاً حصلت شركة، وانتهى بي المطاف إلى الهند، وقدّمت العمل من بداية هذه الشرارة اللي طلعت إلى ما طرح المسلسل ثلاث سنوات من الإقناع والمعاناة والمفاوضات والمناوشات ولكن في النهاية يعني الحمد لله طلع المسلسل وتغير حالي.

تركي الدخيل: وش اللي اتغير في حياة محمد سعيد حارب يعني وش سوت فيك أم علاوي وأم سلوم وأم خماس وأم سعيد؟

محمد سعيد حارب: أنا كبرت وهم ما كبروا يعني شوف

تركي الدخيل: العجايز خلوك تشيّب.

دولة الإمارات مكنتني من تحقيق حلمي

محمد سعيد حارب: أنا شوّبت وهم ما زالوا أنا يعني الحمد لله أنا في دولة مكنتني إن أنا أحلم وحلمي كون بسيط رسمة على ورقة ومكنتني إن أنا الحين أشتغل مع مخرج “الأسد الملك” في مشروعي القادم ومع الفنانة “سلمى حايك” في فيلم إن شاء الله في شهر تسعة مكني إن أنا..

تركي الدخيل: فيلم له علاقة بفريج

محمد سعيد حارب: لا لا ولكن..

تركي الدخيل: بس كإخراج

محمد سعيد حارب: كإخراج رسوم متحركة إنه يتم اختيارك أنت من ضمن تسع مخرجين عالميين لتقديم فيلم رواية جبران خليل جبران “النبي” من بد جميع المخرجين في العالم وما أكثرهم في الكارتون يتم اختيارك أنت وتشتغل مع مخرج “الأسد الملك” اللي هو ليون كنج، يعني تقدر تحلم وفي أي دولة كنت لو كنت حتى في خارج حدود الإمارات تقدر تحلم وتقدر إن شاء الله بالمثابرة تحقق حلمك

تركي الدخيل: طيب عظيم أستاذ محمد سعيد حارب هل يمكن أن نرى فريج يتحول إلى فيلم؟

محمد سعيد حارب: أنا عملت مسرحية فريج فولكلور كان أضخم إنتاج مسرحي عربي تقريباً ميزانيته فوق الستين مليون درهم، وكان عمل جداً في قمة النجاح، وكان جودة الإنتاج تضاهي الأعمال السينمائية، مشكلتنا إن إحنا ما نقدر نعمل السينما كارتونية؛ لأن السوق السعودي شوية مقفول ويعني أغلب المشاهدين موجودين هناك، فتكلفة العمل لا تغطى من خلال شاشات السينما الخليجية فقط

تركي الدخيل: الآن ما فيه سينما بالسعودية

محمد سعيد حارب: لأن الجمهور..

تركي الدخيل: الكثافة السكانية

محمد سعيد حارب: الكثافة السكانية موجودة هناك وعدد السينمات طبعاً غير موجود هناك

تركي الدخيل: صفر

محمد سعيد حارب: صفر واحد يمكن ما أعرف نص

تركي الدخيل: ربع

محمد سعيد حارب: ربع

تركي الدخيل: طيب إذاً أنت تشوف إنه لا زال مبكراً الحديث عن..

محمد سعيد حارب: مش حلمي

تركي الدخيل: ما تفكر

محمد سعيد حارب: مش طموحي دائماً يقول لك أنت مثلاً تبدأ في التليفزيون مش حلمك يعمل لك فيلم يا أخي هذا مجال وهذا مجال وهذا نفتخر فيه وهذا نفتخر فيه، وأنا من النوع اللي يعني ما شاء الله أدخل في مكان وأطلع من مكان يعني في الغناء تلقاني وفي الكتابة تلقاني في كل مكان..

تركي الدخيل: هيستمر فريج هيطلع الموسم الجاي في رمضان؟

محمد سعيد حارب: في رمضان هذا إن شاء الله

تركي الدخيل: أنت وقفته في سنة من السنوات ليش؟

محمد سعيد حارب: يا بخت من زار وخفف، لا؛ أنا وقفنا لأن حسينا فعلاً إن لما تغيب سنة..

تركي الدخيل: نجاح أكبر ولّا تبي تفكرون..

محمد سعيد حارب: لما تغيب سنة تسترجع أنفاسك تقدر تشوف شو التقنيات الجديدة اللي نزلت، وبعدين الناس تفتقدك يعني لما تفتقدك تسامحك على أشياء أنت يمكن ما قدمتها، ولكن لما تقدم عمل وراء عمل يعني يملونك الناس مهما كان أنت ما تروح مجلس كل يوم صح ولّا لا؟

تركي الدخيل: طيب، محمد سعيد حارب أنت تقول رغم أنك حصلت ما بين خمسة وتسعين وألفين وواحد على شهادة البكالوريوس في الفنون العامة وفنون التحريك في بوستن في الولايات المتحدة إلا أنك تقول ما وُفّقت في دراسة الهندسة المعمارية

محمد سعيد حارب: ما وُفّقت

تركي الدخيل: تعتقد إنه لما واحد ما ينجح في شيء يعني هذا ممكن يكون سبب لنجاحه في شيء ثاني مش مفروض ييأس؟

محمد سعيد حارب: لا؛ طبعاً أنا درست هندسة معمارية لأن كانت دبي هاك الأيام يعني ما شاء الله

تركي الدخيل: فيها المباني واجد

محمد سعيد حارب: يعني ما شاء الله فيها كثير طموح للبناء، ولكن أُعجبت بشق الرسم لأن الفن جزء من المعمار

تركي الدخيل: صحيح

محمد سعيد حارب: فكانوا يبعثونا تسع ساعات نرسم إصبع الفرعون، فأنا كنت يعني حابب الشغلة هذه أكتر من الفيزياء المتعلقة بالهندسة، فطلعت خرجت من هذا وقلت لوالدي يعني يا أرجع الإمارات لأكمل دراسة رسوم متحركة، فهاي نقطة تحول قال لي: ادرس اللي أنت حابه ومهما كان بعدين إحنا بنتصرف في الشغل عشان تشتغل أنت ورجعت الحمد لله.

تركي الدخيل: فوالدك ساندك علشان تنتقل من الهندسة إلى الرسوم المتحركة

محمد سعيد حارب: والدي دائماً كان السند الأكبر الحمد لله في جميع أعمالي

تركي الدخيل: تعتقد أنك اليوم أهم من المهندسين تتمنى أنك مهندس

محمد سعيد حارب: أنا مهندس يمكن صورة يعني مهندس كارتوني، ولكن طبعاً ما شاء الله نحترم جميع الوظائف وكل واحد يعني..

تركي الدخيل: بدون تقليل بطبيعة الحال

محمد سعيد حارب: من غير الهندسة ما كان عندنا استديو نشتغل فيه يعني

تركي الدخيل: صحيح، محمد سعيد حارب شكراً لك على هذا الوقت

محمد سعيد حارب: الله يخليك

تركي الدخيل: شكراً لك على فريج اللي أستمتع أنا شخصياً فيه.

محمد سعيد حارب: الله يخليك أتشرف

تركي الدخيل: شكراً لكم أيها الإخوة والأخوات على متابعة هذه الحلقة من (شباب إضاءات) حتى ألقاكم في حلقة مقبلة هذا تركي الدخيل يترككم في رعاية الله وحفظه، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

التعليقات
إقرأ أيضا

قالوا أن الشباب السعودي يتفاعل مع العالم: النفيعي وآل زيدان والشيباني لـ”شباب إضاءات”: ثورة الانترنت أيقظت المواهب

دبي: قال الكاتب والممثل السعودي في قناة “تلفاز 11” مؤيد النفيعي أن مجالات الكوميديا في السعودية تنتشر وعلى رأسها فن “الستاند أب كوميدي” مشيداً بأوائل الشباب... 

إضاءات

قال أن دعم غازي القصيبي شمل الجميع: محمد حسن علوان لـ”إضاءات”: أطالب المفتين بتقوى الله بما يطرحون

دبي: قال الروائي السعودي محمد حسن علوان أنه لم يتوقف عن كتابة الشعر قاصداً غير أن الشعر هو الذي تركه، ذلك أن الرواية أخذته من الشعر لتكون هي المشروع الأساسي له في الحياة،... 

إضاءات