اخر تغريدات تويتر

في خاطري شي_3

من طيبات ابي الطيب

الأرشيف

الزميل الكبير تركي الدخيل، من الإعلاميين القلة، الذين إذا كتبوا يُقرأ لقلمهم، وإذا تحدثوا يُسمع للسانهم، وحين يحمل همه الإقليمي والعربي يكتب بريشة ناعمة، وعندما تمس خطوطه الوطنية الحمراء يتحول قلمه إلى.. خنجر !

* كاتب كويتي

التعليقات
إقرأ أيضا

سفيرنا في الإمارات

عبدالعزيز حسين الصويغ  أن تكون سفيرًا لبلادك تُمثّلها وتنقل سياستها للدولة التي عُيِّنت فيها، وتعمل على حماية مصالح الدولة ومواطنيها، فهذا شرف ما بعده شرف، فالسفراء... 

قالوا عن تركي
0 المشاهدات
التعليقات 0

تركي الدخيل الدبلوماسي السهل الممتنع

تاج الدين عبد الحق أرجو ألّا تطول غيبة الصديق تركي الدخيل في عالم الدبلوماسية، وأن يعود سريعًا إلى الميدان الذي صنع نجوميته، وشكّل حضوره خلال العقود الثلاثة الماضية.... 

قالوا عن تركي
0 المشاهدات
التعليقات 0

الصحافي الأنيق والمهني الإنسان – تركي الدخيل: الرجل الواقف في كل المراحل

فارس بن حزام الكتابة عن تركي الدخيل #TurkiAldakhil غزيرة، لا تحدها ضفاف، لأن الرجل مرتحل دائمًا بين أوراقه الصحافية، وأبوابه المهنية، من منصب إلى منصب، ومن مهمة إلى أخرى،... 

قالوا عن تركي
0 المشاهدات
التعليقات 0