اخر تغريدات تويتر

في خاطري شي_3

من طيبات ابي الطيب

الأرشيف

مبايعة تاريخية لأميرٍ شاب، يشبّهه مجتمعه بجده المؤسس عبدالعزيز، فهو عازم وحاسم، أخذ الإدارة من نشأته وتربيته بمكتبة والده الملك سلمان، التي توصف بأهم المكتبات الخاصة على المستوى العالمي، وكان يلزم جميع أبنائه بقراءة كتابٍ أسبوعياً.

وحين شبّ الأمير محمد، تعلّم فنون الإدارة من خلال عمله في إمارة الرياض، أراد له الملك نشأةً إداريةً حقيقية، تترجم ما درسه في الكلية إذ تخصص بالقانون، وحاز على البكالوريوس منها، والملك ميّز ملامح ابنه المتوقّد المتوثّب، ورأى في لمعان عينيه مشروعاً حقيقياً، حينها آمن بموهبته،
ورأى أن ابنه هذا يمكنه أن يكون رقماً سياسياً وإدارياً صعباً، حينها فتح المجال لابنه، لأن يركض بمضمار السياسة الوعر، وقد أجاد.

طِوال عمل الأمير محمد، لفت الأنظار، فقد كان ركضه كله سبقاً، ولم يعرف الهزائم، عَبَر التحديات بجلدٍ وعزم، وها هو يبايع ولي عهدٍ، لهذه البلاد الواعدة بشبابها المثابر.

التعليقات
إقرأ أيضا

شجاعة نجران في بلاد الأميركان

يعرف صعوبة ترجمة التعريفات جيداً من عاش بين لغتين، أو تنقل بين ثقافتين؛ ما تراه فرضاً وواجباً في مخيلتك، قد يكون مثار دهشة واستغراب عند الآخرين، وما قد تعده عيباً قد... 

مقالات
0 المشاهدات
التعليقات 0

موعدنا القديم… في كل عام!

شرفٌ طوقنا به الرحمن منذ الأزل، ومكرمة على مثلها يحسد الرجال بعضهم، جهدٌ تتقاصر عن حمله همم الرجال؛ لكن بساعدٍ يمسك ساعداً، ويداً بيد… إرث يسلم مفاتيح أمانته الأجداد... 

مقالات
0 المشاهدات
التعليقات 0

أولويات السعودية الجديدة!

قرابة ثلاثة أعوام ونصف العام منذ تولي الملك سلمان سدة الحكم في السعودية، وهي أقل قليلاً من الفترة الرئاسية التي يقضيها زعماء الدول في البلدان الغربية الديمقراطية، لكنها... 

مقالات
0 المشاهدات
التعليقات 0